القيادة في المطر

إن القيادة في المطر خطرة جدًا خاصة عند هطول القطرات الأولى !

لأن المطر يغير حالة سطح الطريق ويجعله زلقاً بسبب الزيوت والأتربة التي تطفو عليه ، وإلى حين هطول المزيد من المطر لجرفها بعيداً ، يمكن أن يحدث الإنزلاق.

ومع هطول المطر بغزارة ، يجب توخي المزيد من الحذرعلى الطرق التي غمرتها المياه ، حيث يقل تلامس الإطارات وإلتصاقها مع سطح الطريق ، وقد يكون هناك أيضاً صعوبة أو فقدان تام للرؤية من خلال تغطية زجاج السيارة الأمامي والنوافذ بالمياه والرذاذ المتطاير خاصة الشاحنات الثقيلة ، كذلك يكون من الصعب تخمين مدى عمق المياه بشكل دقيق ، وما إذا كان هناك مخاطر خفية في مثل وجود أشياء حادة او حفرة كبيرة يمكن أن تلحق ضررًا بمحرك سيارتك عند غمره بالمياه وتوقفه ، كما أن المياه تجعل الفرامل أقل فعالية وقد تتسبب أيضاً في تنفيس الإطارات.

 

ولضمان سلامتك يجب عليك أن توقف سيارتك على جانب الطريق ، وتنتظر إلى حين توقف هطول المطر ، أما إذا كنت مضطراً للقيادة في مثل هذه الظروف فيجب عليك :

✔ القيادة بسرعة بطيئة وبحذرشديد ،و الإنتباه لحركة السير والمخاطر المحتملة من حولك.
✔ أن تحافظ دائمًا على مسافة بينك وبين السيارة التي أمامك .
✔ أن تضيء الأنوار الأمامية لمركبتك.
✔ أن تبتعد عن برك المياه فقد تخفي
✔ راعي ألا يتجاوزارتفاع المياه 50% من إرتفاع الإطارات ، حتى لاتدخل المياه إلى ماسورة العادم ويتعطل المحرك.
✔ إنتبه وراعي المشاه وراكبي الدراجات والمركبات الآخرى خاصة داخل المناطق السكنية ، حتى لا تتسبب في تتطاير المياه أو رذاذها على جانبي الطريق وعليهم.
✔ عندما تنتهي من عبور تلك المنطقة المغمورة بالمياه ، تجنب زيادة السرعة لإن الفرامل لن تكون فعالة بسبب الرطوبة ، ويجب عليك الضغط على الفرامل بشكل متكرر للمساعدة على إزالة الرطوبة منها حتى تعود لكفاءتها المعتادة.
✔ إتجه فوراً لورشة الصيانة ، إذا كانت سيارتك حديثة ، لانها تكون مزودة بمكونات إلكترونية حساسة قد تتعطل إذا غمرتها المياه.

كيف يحدث الانزلاق أو التزحلق على سطح الطريق؟

يحدث الانزلاق نتيجة عوامل مشتركة تشمل السرعة ، وضغط الإطارات وحالتها ، وعمق المياه المتجمعة على الطريق لذلك فإن:

☑  سقوط المطر بغزارة ،و تجمع كمية كبيرة من المياه على سطح الطريق ، يقلل من خشونتة والثبات عليه بالتالي يحدث الانزلاق.

☑  القيادة بسرعة عالية على طرق مبتلة مع الفرملة .

☑  اذا كانت الإطارات مهترئة او عريضة فإنها تفقد قدرتها على الإلتصاق والثبات على سطح الطريق ، بالتالي يحدث الانزلاق ، أما إذا كانت حالة الإطارات جيدة فسوف تساعدك في منع الإنزلاق.

ملاحظة هامة :
إن أغلب الإطارات يكون عليها نقوش (أخاديد) مصممة بحيث تسمح للمياه بالمرور من خلالها ، بدون أن تفقد ثباتها على الطريق ، أما الإطارات الممسوحة فلا يوجد فيها تلك الأخاديد لذا تتراكم المياه أمامها ، ولكن من المهم جداً عند هطول مطر غزير أن تقوم بتعديل سرعتك حتى لو كانت الإطارات حالتها جيدة.

كيف تشعر عند حدوث الإنزلاق؟ 

عادة ما نشعر كما لو أن المقود لايستجيب وأن مؤخرة السيارة تتمايل ، مع فقدان التحكم في توجيه السيارة وعند الفرملة.

كيف يمكن تجنب الإنزلاق بسيارتك؟

💢 تخفيف السرعة إلى أقل من 80 كم/الساعة ، لأن تجاوز هذه السرعة يزيد من فرص إنزلاق السيارة.
💢 القيادة في نفس مسار المركبة التي أمامك ، مع المحافظة على بقائك بعيدًا عنها بمسافة فاصلة 4 ثوان.
💢 حاول القيادة في المسارالأوسط والبقاء فيه ، لأن المياه تميل إلى التجمع في المسارات الخارجية أولاً.

ماذا تفعل إذا إنزلقت (تزحلقت) مركبتك؟

💢 أنظر في مرايا مركبتك.
💢 قم بإضاءة أنوار التحذير.
💢 امسك المقود بإحكام وتجنب الفرملة أو زيادة السرعة.
💢 خفف سرعتك تدريجيًا من خالل تحرير دواسة البنزين.
💢 بمجرد شعورك أن مركبتك تحت التحكم قم بلطف بالفرملة أو زيادة السرعة.
💢 تابع النظر في المرايا لمعرفة ما إذا كانت هناك مركبات أخرى تقترب إلى مسافة قريبة جدًا منك.

تذكر أن :

الطرق قد لا تزال زلقة حتى بعد توقف هطول المطر ، لذا قم بالقيادة بعناية وحذر وعد لسرعتك عند ملائمة الظروف

أضف تعليقاً

لن يتم نشر عنوان بريدك الإلكتروني. الحقول الإلزامية مشار إليها بـ *

التخطي إلى شريط الأدوات